أخطاء وتلاعب خلف انهيار "ليمان براذرز" وأسواق المال بالعالم

اذهب الى الأسفل

أخطاء وتلاعب خلف انهيار "ليمان براذرز" وأسواق المال بالعالم

مُساهمة  noeeleesa في الجمعة مارس 12, 2010 10:50 pm

أخطاء وتلاعب خلف انهيار "ليمان براذرز" وأسواق المال بالعالم


انهيار المصرف أدى إلى ذعر في الأسواق العالمية




واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- كشف تقرير محاسبي أمريكي أن انهيار بنك "ليمان براذرز" العملاق في سبتمبر/أيلول 2008، الذي أطلق شرارة الأزمة المالية العالمية بشكل مرعب بسبب ضخامة حجم أصوله التي تقارب 700 مليار دولار، ناتج عن ممارسات خاطئة من قبل الإدارة، فيها الكثير من المجازفة، إلى جانب عمليات تلاعب في البيانات المالية.
وقال تقرير أعده أنطوان فالوكس، المعيّن من قبل القضاء الأمريكي للتدقيق في حسابات المصرف بعد تقدمه بطلب للحماية من الإفلاس، إن إدارة "ليمان براذرز،" تجاوزت بشكل متكرر معايير المخاطرة الداخلية التي تعتمدها، كما ارتكبت مجموعة كبيرة من الأخطاء واتخذت خطوات دون تفكير دقيق.
ويعتبر طلب الإفلاس الذي قدمه المصرف في 15 سبتمبر/أيلول 2008 الأكبر في تاريخ المصارف والاقتصاد العالمي، وأدت الخطوة آنذاك إلى انهيار في أسواق المال الأمريكية والعالمية هو الأسوأ منذ الركود الكبير مطلع العقد الثالث من القرن الماضي
تعلبيق
-----
هذا محض افتراء لان الامر لم يقع بعده اي تبعات مثلما حدث عام 1929 عندما حدثت الازمة العالمية القاتلة فيذلك الوقت هرع المودعين الى سحب اموالهم بعد ان شعروا بالتهديد بانهيار قيمة الدولار الذي هبط الى الصفر خلال اقل من ستة اشهر اما هذه الازمة هي مفتعلة ولم يتجاوز انخفاض الدولار فيها الواحد من المليون من قيمته بل حافظ على توازنه بينما اهتزت اسواق العالم تحت وقع الدعابة هذه فباعت اصولها بتراب الفلوس وباع المضاربين والمستثمرين اسهمهم ببلاش وكان هناك من يترصد هذا الهبوط وهو البنك الدولي فقام عن طريق عملائه بشراء اصول شركات عملاقة واسهم البورصات التي سرعان ماعادت الى اسعارها السابقة واكثر بالداخل والخارج وهذه اكبر سرقة علنية وقانونية في كل التاريخ وووووالخ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نوئيل عيسى
13/3/2010
تابع الخبر ادناه


وبحسب التقرير، فقد حاولت إدارة المصرف التلاعب بالبيانات المالية قبل إعلان الإفلاس لإخفاء حقيقة الأوضاع فيه عبر ممارسة محاسبية تدعى "ريبو 105" تسمح للمصارف بإخفاء قروض من البيانات مع الاحتفاظ بالوقت عينه بالسيولة التي حصل عليها منها في قائمة الموجودات، الأمر الذي يحسّن ملاءتها أمام المستثمرين ويقنعهم بإمكانية إقراضها دون مخاطر.
روابط ذات علاقة




وانتقد التقرير الواقع في 2200 صفحة شركة "أيرنست أند يونغ" التي كانت تقوم بالتدقيق في حسابات المصرف، وقال إنه كان عليها الإشارة إلى مخاطر هذه التصرفات من قبل إدارة "ليمان براذرز."
ولكن فالوكس اعتبر أن مسؤولية انهيار المصرف "مشتركة" وهي تتوزع بين النظم المالية التي تشجع المخاطرة، والإمعان في الحصول على قروض وتسهيلات مالية بسبب سهولة ذلك.
من جهته، رفض شارلي بيركنز، الناطق باسم "أرنست أند يونغ،" انتقاد عمل مؤسسته، وقال إن ما تعرض له المصرف كان جراء أحداث غير مسبوقة تعرض لها النظام المالي العالمي في خضم الانهيار الكبير مؤخراً.
وأضاف بيركنز أن التدقيق الأخير الذي أجرته شركته يعود إلى نوفمبر/كانون الثاني 2007، أي أنه سبق انهيار المصرف بتسعة أشهر، وقد كانت ممارسات إدارة "ليمان براذرز" الظاهرة فيه "متوافقة مع المعايير المحاسبة المطبقة في ذلك الحين." ولم تتمكن CNN من الاتصال بريتشارد فولد، الرئيس التنفيذي السابق للمصرف، لمعرفة رأيه في التقرير.



وكان فالوكس، العامل في شركة "جينير وبلوك" للمحاسبة القانونية، قد تعيّن في منصب المدقق بحسابات "ليمان براذ" في يناير/كانون الأول 2009 من قبل محكمة الإفلاس في نيويورك.

noeeleesa

المساهمات : 490
تاريخ التسجيل : 25/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى